الإثنين , 23 يوليو 2018

دورة لقادة بقادة الراي الديني الداعمين لقضايا الصحة الانجابية

بدأت ظهر اليوم الخميس في نواكشوط اعمال ورشة وطنية حول المصادقة على الدراسة الخاصة بقادة الراي الداعمين لقضايا الصحة الانجابية ، منظمة من طرف وزارة الشؤون الاسلامية والتعليم الاصلي

بالتعاون مع مشروع تمكين المراة والعائد الديمغرافي وزارة الاقتصاد و المالية.

وأوضح وزير الشؤون الاسلامية والتعليم الاصلي السيد أحمد ولد أهل داوود أن هذا المشروع يندرج في اطار برنامج رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والذي افرد محورا في برنامجه الانتخابي لتنمية المرأة وتسهيل كافة الخدمات الصحية والتعليمية من اجل تمكينها من النفاذ الى المناصب القيادية والهيئات التشريعية والتنفيذية والقضائية.

وأضاف ان هذه الدراسة التي اعدها خبراء تم اختيارهم على اساس الكفاءة والتجربة ستنظم وتسهل مشاركة قادة الراي في التعبئة والتحسيس حول اهداف هذا المشروع والتي تعلق عليها الحكومة آمالا كبيرة في التغيير الايجابي لسلوك المجتمع والاهتمام بالصحة الانجابية وتمدرس البنات.

وثمن دعم منسقية مشروع تمكين المرأة والعائد الديمغرافي الفني والمالي لجهود موريتانيا في مجال التنمية

وحضرافتتاح الورشة التي تدوم اربعة أيام، الامين العام للوزارة السيد ادريسا كبى وشخصيات اخرى.