الثلاثاء , 26 مارس 2019
عبد الرحمن ولد شينه رجل الأعمال المقيم في اسبانيا : المرشح الأول لقيادة مكتب الإتحادية العليا للجالية الموريتانية فى المملكة الإسبانية .

عبد الرحمن ولد شينه رجل الأعمال المقيم في اسبانيا : المرشح الأول لقيادة مكتب الإتحادية العليا للجالية الموريتانية فى المملكة الإسبانية .

يطلع أفراد الجالية الموريتانية في إسبانيا بدور أساسي فلاجمال وطقس أروبا ورغد عيشها أنساهم تلك الأرياف التي منحتهم أجمل لحظات الحياة

وهذا ماظهر جليا في بعض مطالبهم لرئيس الجمهورية كمطلب توفير المياه الصالحة للشرب في المناطق الريفية حيث يرون ان توفير المياه هو داعم رئيسي لاستقرار المواطنين في مواطنهم الأصلية وداعم أساسي للتنمية والرفاه الاجتماعي.وكذلك يطالبون بمزيد من الاهتمام بالمنشآت الصحية في الأرياف وتسهيل الاجراءات الخاصة ببناء مؤسسات صحية ما سيرفع من التغطية الصحية للمواطنين وينعكس على نشاطهم ومساهمتهم في التنمية.
كماكان لهم دور فعّال في دعم الرئيس عزيز في الإتخابات الماضية وتجلى ذلك في النشاطات التي قام بها مسؤول المبادرات السياسية والإجتماعية بالجالية عبد الرحمن ولد شينه وهو رجل أعمال مقيم في اسبانيا إذ كان يقف وراء عدة مبادرات داعمة لعزيز في أنواكشوط وأنواذيب وأزويرت كما الحال في إسبانيا هذا النشاط والحيوية زادا من ثقة أفراد الجالية فيه إضافة إلى السمعة الطيبة التي يتمتع بها هنالك حيث يعتبر مرشح الأول لقيادة مكتب الاتحادية العليا للجالية الموريتانية في المملكة الاسبانية التي ستجري في 23/08/2014

ويطالب أفراد الجالية بإشراك المغتربين في إنتخاب ممثلي الجاليات بمجلس الشيوخ وهم بصدد التنسيق مع بقية الجالية في أوروبا لتقديم طلب موحد بذلك.

وا لهدف الأساسي من هذه الإتحادية هو السعي لوحدة الصف و المساهمة في تنمية الوطن، وذلك لفرص الإستثمار لمن يحق له ذالك وإمكانية تسهيل صندوق في البنك المركزي لشرعية إرسال الأموال بدل السوق السوداء وبالتالي المساهمه في إنعاش الجانب السّوسيولوجي لهذه الجالية .