الثلاثاء , 16 يوليو 2019
مخاوف من المشاكل التي قد تنجم عن نقص الأمطار في بعض المناطق الريفية في السنغال.

مخاوف من المشاكل التي قد تنجم عن نقص الأمطار في بعض المناطق الريفية في السنغال.

طالب الأمين العام للمجلس الوطني في السنغال ، بابا نغوم، الحكومة السنغالية  اتخاذ تدابير استعجالية لتقديم العون والمساعدة للمناطق الريفية إثر النقص الملحوظ في الأمطار على مستوى العديد من المناطق. ونقلت وكالة الأنباء الأفريقية (آبا) عن نغوم قوله: “على العموم هناك نقص في الأمطار يطرح مشكلة لجميع الفاعلين الريفيين، سواء منهم المنمين في ما يتعلق بتغذية مواشيهم ، أو المزارعون الذين بذروا فعلا وينتظرون المطر لكي تواصل النباتات دورة نموها”. وأوضح نغوم أن هناك فلاحين لم يبذروا أي بذرة نتيجة لمخاوفهم من نقص الأمطار بسب تأخرها هذا العام، وخلص إلى أن “الوضع صعب ومقلق” على حد تعبيره. وعن سؤاله حول طبيعة الإجراءات التي يتعين على الدولة اتخاذها، اعتبر الأمين العام للمجلس الوطني للتشاور الريفي في السنغال أنه “إذا لم يجد الناس ما يكفي من الحبوب لإطعام أسرهم، فتلك مشكلة. وإذا لم يعد لدى المنمي علف لتغذية قطيعه فتلك، أيضا، مشكلة”. ويثير تأخر الأمطار هذا الموسم مخاوف الجميع، و كانت  السلطات قد وضعت بعض الإجراءات التي قالت إنها تدخل في إطار استراتيجية  شاملة لدى الحكومة تسعى إلى تطوير القطاع الريفي ودمجه كركيزة اقتصادية مهمة للسنغال.