أهالي مدينة غساس السنغالية يتظاهرون بسبب انعدام الأمن فى مدينتهم .

نظم أهالي غُساسْ مدينة تبعد حوالي ١٥ كلم من إقليم تييس يوم السبت , مظاهرات حاشدة بسبب انعدام الأمن و الأوضاع المرعبة التي عاشتها مدينتهم بعد عمليات النهب والسرقة والجرائم المرتكبة من قبل العصابات المحترفة والمسلحة.
جاءت هذه المظاهرات بعد سرقة محلات تجارية ضخمة سببت خسائر مادية كبيرة احد هذه المحلات سرقت منه ٧٠ مليون فرانك cfa ولاذ المجرمون بالفرار .
نشير إلى أن المتظاهرين انتقدوا بشدة تهميش الحكومة السنغالية لهذه المنطقة التارخية التي يعود تأسيسها إلى عام ١٩٢٤م , ولم يتوفر فيها حتى الآن كهرباء ولا ماء وحتى المرافق الأساسية للحياة.تكاد تنعدم .

ادجيلي فال: مراسل الموقع السنغال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى