اعفاء السفير الليبية في بلجيكا على خلفية اتهامها بالفساد.

 

أصدر وزير الخارجية المكلف عبدالحميد الدبيبة قرارا يقضي بإنهاء إعارة سفير ليبيا لدى بلجيكا “أمل الجراري” في وزارة الخارجية، وإحالة إجراءات إعفائها إلى المجلس الرئاسي وذلك على خلفية اتهامها بالفساد.

كما أصدر الدبيبة قرارا آخر يقضي بإعادة المكلف بمهام الملحق المالي مؤقتا بسفارة ليبيا في بلجيكا أبوبكر الصالحين إلى سابق عمله في الداخل.

وكانت نديمة القريتلي سكرتيرة السفيرة الليبية في بروكسيل   أمل الجراري، قالت إن التسجيل المتداول للسفيرة حقيقي وغير مزور مثلما تسوق لذلك بعض الأطراف المقربة منها، معلنة تحملها كامل المسؤولية في ذلك.

ووجهت القريتلي في حوار مع تلفزيون “الوسط” اتهامات خطيرة للجراري تتعلق بالفساد المالي، مشيرة إلى أنها “أبلغت هيئة الرقابة الإدارية وديوان المحاسبة والمراقب المالي في السفارة أبو بكر الصالحي بما فعلته السفيرة وسلمتهم التسجيلات الصوتية وجميع المستندات منذ يوليو الماضي”.

وقالت السكرتيرة إن السفيرة طلبت منها تزوير فواتير وهمية والتواصل مع المصرف لصرفها، بالإضافة إلى تزوير فاتورة علاج باسمها تحت حجة مخصصات بند العمل السياسي بالسفارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى