افتتاح الملتقى الدولي حول الامن الديني بالجزائر

شواطئ ميديا: الجزائر ـ أشرف صباح السبت  بتمنراست جنوب الجزائر  وزير الشؤون الدينية والأوقاف الدكتور محمد عيسى  على افتتاح الملتقي الدولي الأول المنظم من طرف  معهد التكوين المتخصص للأسلاك الخاصة بإدارة الشؤون الدينية والأوقاف الموسوم ب ” الأمن الديني وتوحيد المرجعيات و دورها في استقرار دول الساحل و محاربة التطرف” بقاعة المحاضرات الكبرى بالمركز الجامعي تمنراست والذي يستمر على مدار يومين  تحت شعار  من اجل مرجعية واحدة  موحدة لأمن أوطاننا وتحصين أجيالنا ، بمشاركة واسعة لنخبة من العلماء والمشايخ من 12 دولة، إسلامية وعربية  بمشاركة لدول الساحل الإفريقي ، ويتضمن الملتقى  إلقاء محاضرات حول  دور الرسالة المسجدية ، في محاربة العنف والتطرف ، من اجل استقرار الأوطان بعيدا عن سياسة  العنف والتطرف ، والتي لا تمت بصلة لسماحة الدين الإسلامي الذي يدعو إلى التسامح ونبذ الخلافات، والتعايش السلمي، مع احترام الاختلاف المذهب والعرقي لأننا كل كلنا من آدم ، ويهدف الملتقى إلى دعوة العلماء لتوحيد المرجعية الدينية ، عبر دول الساحل مع ،الاقتداء بمذهب الإمام مالك الوسطي ، بعيدا عن سياسة الغلو والتطرف وتكفير الاخرين ، ومن المنتظر أن يخرج الملتقى بتوصيات تصب في ضرورة توحيد الأمة ، ونبذ العنف.

 

الشيخ.بن ايعيش الجزائر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى