الإفراج عن نجل الرئيس النيجري السابق بازوم.

 

أمرت محكمة العليا في النيجر، بالإفراج عن سالم بازوم، نجل الرئيس المخلوع محمد بازوم، الموقوف معه إضافة الى حرم الرئيس منذ الاتقلاب عليه في 26 يوليو الماضي.

وجاء في حكم القاضي بالمحكمة العليا، أن “ادعاء سالم محمد بازوم قانوني، ويتعرض بشكل جلي لاعتداء على حريته”.
وطالب القاضي بوقف هذه الإجراءات بشكل فوري، وتنفيذ هذا القرار فوراً وقبل كل إجراءات الاستئناف، وحمل سلطات النيجر دفع تكاليف التقاضي.

وكان الرئيس المخلوع محمد بازوم، رفع دعوى قضائية ضد السلطات العسكرية في النيجر، أمام القضاء المحلي والإقليمي، بسبب ما وصفه محاموه بالاعتداء على حريته، وتقويض سلطات رئيس شرعي.

وعين بازوم المحامي السنغالي صيدو دياين للترافع عنه، وقال دياين في تصريحات نهاية سبتمبر الماضي، إن بازوم قرر اللجوء إلى القضاء، من أجل الافراج عنه وعن عائلته، وإعادة الوضع الدستوري عبر عودته إلى السلطة.

وبين المحامي السنغالي أن بازوم وافراد عائلته يتعرضون لتحاوزات خطيرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى