العاهل السعودي في لقائه بالرئيس الموريتاني يتصدر اهتماماته :حشد تأييد عربي أوسع لعملية “عاصفة الحزم”.

الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز يجري عدة لقاءات في العاصمة السعودية الرياض بمسؤولين سعوديين علي رأسهم الملك سلمان بن عبد العزيز ووزاء المالية الدفاع والنقل والتجارة، وسط حديث عن مساع سعودية لكسب تأييد عربي أوسع لعملية “عاصفة الحزم”.

اللقاء الذي جمع الرئيس ولد عبد العزيز بالملك سلمان، تناول المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.
وأوضحت وكالة الأنباء السعودية “واس” أنه خلال الجلسة تم “بحث مجالات التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين، والسبل الكفيلة بدعمها وتعزيزها في مختلف المجالات”.

وحضر اللقاء كل من ولي العهد، ووزير الحرس الوطني، ووزير الداخلية، ووزير الدفاع المستشار الخاص للملك السعودي، إضافة إلى أعضاء من الوفد المرافق للرئيس الموريتاني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى