القوات الأمريكية : تشن غارات على مواقع إيرانية.

 

اعلنت القوات الاميركية تنفيذ سلسلة غارات على مواقع ايرانية في سورية قالت انها ردا على الهجمات التي تشنها الاحزاب والمليشيات الموالية لطهران ضد القواعد الاميركية في سورية والعراق

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية بأن الرئيس جو بايدن أمر بتوجيه ضربات على منشآت تابعة لإيران في سوريا، واكد بيان صادر عن وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن: “نفذت القوات العسكرية الأمريكية ضربات دفاع عن النفس على منشأتين في شرق سوريا يستخدمهما الحرس الثوري الإيراني والجماعات التابعة له” وقال ان الهجوم بناءا على اوامر الرئيس بايدن وهي ضربات “للدفاع عن النفس”

وقال الوزير الاميركي انها ضربات دقيقة جدا ترد على الهجمات غير الناجحة التي تنفذتها مليشيات موالية لايران “ضد أفراد أمريكيين في العراق وسوريا … بدأت في 17 أكتوبر”.

كشف اوستن ان الضربات الايرانية نتج عنها مصرع متعاقد اميكي نتيجة سكته قلبية فيما اصيب  21 فردًا أمريكيًا بإصابات طفيفة، وتوعد الوزير الاميركي وكلاء ايران ان واصلو ضرباتهم للقواعد الاميركية “باتخاذ المزيد من التدابير اللازمة لحماية شعبنا”، لافتا إلى أن بلاده “لا تسعى إلى الصراع وليس لديها نية أو رغبة في الانخراط في المزيد من الأعمال العدائية، لكن هذه الهجمات المدعومة من إيران ضد القوات الأمريكية غير مقبولة ويجب أن تتوقف”.

في الاثناء نقلت فضائية الغد الاماراتية عن الكاتب والباحث السياسي السوري، محمد نادر العمري، إن “”هذا الإعلان بمثابة تصعيد حرب من الولايات المتحدة متذرعة بما وصفته بحماية مصالحها في المنطقة”

واضاف ان القوات الاميركية استهدفت مخازن أسلحة في مناطق حدودية بين سوريا والعراق وتستخدمها قوات الجيش السوري في محاربة تنظيم داعش

ولفت إلى أن الغارات الاميركية لن تكون الاخيرة على ما يبدو وستستمر في ضرب قوات الجيش السوري والايرانيين وحلفاءهم وهو عبارة عن «رسائل أميركية إلى طهران وسوريا بعدم الدخول في معركة مع إسرائيل، لا سيما في ظل تقارير بأن الجيش الإسرائيلي سيقوم بملء الأنفاق التي تستخدمها حماس في قطاع غزة بالغازات السامة».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى