المغرب يطالب رسميا من الاتحاد الافريقي تأجيل كأس إفريقيا لكرة القدم 2015 بسبب “إيبولا.

 

وزارة الشباب والرياضة  المغربية توجه عدة رسائل إلى الكونفدراليّة الإفريقيّة لكرة القدم،  من أجل المطالبة بتأجيل المنافسات التي برمجت علي أرضية  4 ملاعب مغربيّة ما بين 17 يناير و8 فبراير من العام المقبل يبدو أن المعطيات الميدانيّة الخاصّة بانتشار فيروس “إيبُولاَ بالقارّة السمراء غير مطمئنَة بالمرّة، خاصّة مع إعلان منظّمة الصحّة العالميّة عن وفيات بسبب ذات الفيروس “القديم ـ الجديد”، المكتشف أواخر سبعينيات القرن الماضي والعائد للواجهة مؤخّرا، وأنّها تشكل خطرا علي دول الجوار  مع اقتراب موعد نهائيات كأس إفريقيا للأمم دون السيطرة على الوباء .

ومن المستبعد ان يوافق الاتحاد الافريقي على طلب التاجيل بسبب الخسائر المالية التى سيمني بها فى حالة وافق على التاجيل اضافة إلي  ضيق الوقت و ان الفرق الاروبية  لن تسمح لمحترفيها الافارقة بغياب خارج عطلة اعياد الميلاد خاصة ان مدة المنافسة تقارب شهر كاملا  وتجرى في وسط مرحلة البطولات الاروبية ..

من جهة اخرى وفي اطار التصفيات تعادل المنتخبين السينغالي والتونسي على ملعب داكار , مما مكنهما من البقاء في الريادة برصيد 7 نقاط, بينما حل المنتخب المصري ثانيا برصيد 3 نقاط بعد عودته بفوز ثمين من بوتسوانا بهدفين مقابل صفر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى