الوزيرالأول يحي ولد حدمين يتقدم جموع المصلين أثناء أداء صلاة عيد الأضحي المبارك في باحة جامع ابن عباس.

 

 أقيمت صلاة عيد الأضحى صباح اليوم الأحد، في باحة جامع ابن عباس بنواكشوط،  حضرها الوزير الأول يحيى ولد حدمين ووزراء حكومته وكبار المسؤولين وأعضاء السلك الدبلوماسي الإسلامي. وجمع كبير من سكان العاصمة

وكان في استقبال الوزير الأول، كل من وزير الشؤون الإسلامية وإمام الجامع الكبير ووالي نواكشوط ونائب رئيس مجموعتها الحضرية والسلطات الإدارية والبلدية في مقاطعة لكصر

وفي خطبته بعد صلاة العيد، دعا الإمام أحمدو ولد لمرابط ولد حبيب الرحمن المسلمين إلى نهج طريق الإصلاح، المتمثلة في التمسك بكتاب الله وسنة نبيه والابتعاد عن الفرقة وأسبابها بين المسلمين الذين هم بمثابة الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى
 
وحث الإمام على مراعاة أخوة الإسلام التي تجمع المسلمين وأهمية الاعتصام فيما بينهم في كل وقت، وفي هذه المناسبة العظيمة على وجه الخصوص، مرغبا في التسامح والتراحم بين كافة المسلمين ، كما تمنى فضيلة الإمام الأمن و الأمان لكل الشعوب العربية و الإسلامية متضرعا ألى الله تعالى بأن يفرج عن اخواننا فى فلسطين و سوريا والعراق وكافة الأقطار و ان يعيد هذا اليوم على أمتنا بالخير و الأمان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى