الوزير الأول : يستقبل وفدا برلمانيا من الإتحاد الاوروبي

 

استقبل معالي الوزير الأول، السيد محمد ولد بلال مسعود، صباح اليوم الأربعاء بمكتبه بالوزارة الأولى، وفدا برلمانيا من الاتحاد الأوروبي يزور بلادنا حاليا، برئاسة رئيس بعثة العلاقات مع الدول المغاربية في البرلمان الأوروبي النائب ماتياز نيميك.

وتناول اللقاء بحث مختلف أوجه التعاون متعدد المجالات بين بلادنا والاتحاد الأوروبي وسبل تعزيزه وتطويره، والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

وعقب اللقاء أدلى رئيس وفد البرلمان الأوروبي بالتصريح التالي:

“جئنا إلى موريتانيا لنؤدي التحية والتقدير للشعب الموريتاني أولا، ولنرى ونلمس الإصلاحات التي تقوم بها الحكومة الموريتانية في مختلف المجالات.

هذه الزيارة بالنسبة لنا تجربة مهمة لنضاعف إصلاحاتنا المشتركة، وكيف يمكننا أن نتعاون معا في المستقبل.

نحن الآن نرى بلدا مليئا بكثير من الفرص، ونحن سعداء لاكتشاف موريتانيا الجميلة.

رسالتي هي أننا يجب أن نتعاون معا من أجل أجيال المستقبل، ومن أجل ازدهار علاقاتنا، وهناك الكثير من التحديات والفرص، وعلينا العمل من أجل المزيد من التعاون الاقتصادي والأمني وفي مجال الهجرة وقضايا أخرى.

طبعا هذا اللقاء يشكل فرصة نعبر من خلالها عن جزيل الشكر على ما لاقيناه من حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة.

مرة أخرى أشكر معالي الوزير الأول والسلطات الموريتانية على كرم الضيافة وما تركته من أثر طيب فينا.

شكرا لكم.”

جرى اللقاء بحضور معالي وزير الثقافة والشباب والرياضة والعلاقات مع البرلمان، السيد أحمد سيد أحمد أج، ومديرة ديوان الوزير الأول، السيدة عيشة فال فرجس، ومكلف بمهمة بديوان الوزير الأول، السيد محمد الأمين الرقاني، ومستشارة الوزير الأول المكلفة بالشؤون السياسية، السيدة هند بنت عينينا، ورئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في بلادنا، سعادة السيد غويليم جونز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى