الإثنين , 10 ديسمبر 2018

اليوم العالمي لمكافحة مقاومة الجراثيم …..

حسب الوكالة الموريتانية للأنباء موريتانيا تخلد على غرار المجموعة الدولية ممثلة في وزارة الصحة وبالتعاون مع منظمة الصحة العالمية اليوم العالمي لمكافحة مقاومة الجراثيم للمضادات الحيوية وذلك تحت شعار”من اجل استعمال امثل للمضادات الحيوية”.

لماذا لا يكون الشعار من أجل صحة المواطن نقضي علي البيئة الحاضنة للجراثيم

مكافة مقاومة الجراثيم يجب ان تكون بالوقاية التى هي افضل علاج من خلال النظافة و الرقابة على الأدوية و المأكولات و المياه الصالحة للشرب. …..وهذا طبعا لم يرد في اليوم التحسيسي….

فحسب المنظمين يهدف تخليد هذا اليوم لاول مرة في بلادنا إلى تحسيس الاطباء والاطباء البيطريين والصيادلة والمواطنين بالكف عن التعاطي الفوضوي للمضادات الحيوية تفاديا لمقاومة الجراثيم للمضادات الحيوية وايجاد الحلول للوقاية منها.

وفي كلمة له بالمناسبة اوضح البروفسير لو بايدي مكلف بمهمة بوزارة الصحة اهمية المحافظة على فعاليات المضادات الحيوية مؤكدا على خطورتها و ما يترتب عنها من زيادة في حالات الامراض والوفيات.

وبدوره طالب مدير المعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية البروفسير محمد عبد الله ولد بلاهي باتخاذ الاجراءات الكفيلة ضد التعاطي الفوضوي للمضادات الحيوية وما ينجم عنه من تشكل مقاومة للجراثيم ضد المضادات الحيوية مما يولد العجز عن علاج المرض.

وبدوره اكد السيد احمدو ولد احمدو اشريف رئيس رابطة اطباء المستقبل بكلية الطب انه خلال الحملة التحسيسية ضد خطر مقاومة الجراثيم للمضادات الحيوية قام حوالي 70طالبا من كلية الطب وكلية العلوم البيطرية بالمشاركة في هذه الحملة وذلك من خلال مستشفى الصداقة ومستشفى السيخ زايد وسوق المواشي بمقاطعة الميناء.

وتميز الحفل بتقديم عروض فنية حول الموضوع من طرف خبراء من منظمة الصحة العالمية والعديد من الاطباء والفاعلين.آخر تحديث :