انطلاق ملتقى تكويني بمدينة أطار لصالح المندوبين الجهويين اللامركزيين والأمناء العامين للبلديات والمسؤولين الإداريين والماليين في ولايات إنشيري، وآدرار، وتيرس الزمور.

انطلقت صباح اليوم الإثنين، بمدينة أطار، أعمال الملتقى التكويني الذي تنظمه الإدارة العامة للتجمعات المحلية بوزارة الداخلية واللامركزية لصالح المندوبين الجهويين اللامركزيين والأمناء العامين للبلديات والمسؤولين الإداريين والماليين في ولايات إنشيري، وآدرار، وتيرس الزمور.

وأوضح السيد محمد فال ولد سيدي رئيس مصلحة بالإدارة العامة للتجمعات المحلية أن هذا الملتقى هو الثاني بعد ملتقى نواكشوط، ويندرج في إطار سلسلة تكوينات تنظمها الوزارة لصالح البلديات في جميع ولايات الوطن.

و أكدأن المستهدفين من التكوين سيستفيدون على مدى يومين من عروض تشمل التسيير الإداري ورقابة الشرعية والجباية المحلية وإعداد الميزانية وتنفيذها وإعداد الحساب الإداري للبلدية، مشيرا إلى أن دورات تكوينية مماثلة ستنظم في كل من لعيون وتجكجة وكيفه وروصو.

ويشرف على هذا الملتقى التكويني مؤطرون ورؤساء مصالح في الإدارة العام للتجمعات المحلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى