بعد مشاركتها الاقليمية بنت التقي تعود لنواكشوط

عادت وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة  ميمونه محمد التقي مساء اليوم الاثنين إلى نواكشوط بعد أن شاركت في الاجتماع التمهيدي للقمة الإفريقية حول المساواة والترقية النسوية الذي التأمت أعماله بمدينة أديس بابا خلال الفترة من 22 الى 27 يناير الجاري تحت شعار “تسخير العائد الديمغرافي من خلال الاستثمار في الشباب و الشابات”.

وقد أصدر المشاركون في الاجتماع جملة من التوصيات الهادفة إلى ضمان المشاركة الواسعة للقيادات النسوية في جميع المجالات السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية.

نشير إلى أن بلادنا تشغل منصب نائب رئيس اللجنة الفنية المختصة بقضايا النوع والمساواة بالاتحاد الإفريقي التي تولت الإشراف على هذا الاجتماع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى