بيان من ممثلي سوق بيع معدات المعلوماتية، حول فحوى لقائهم مع وزير التحول الرقمي و طاقمه

التاريخ: 06/02/2023

التقينا نحن ممثلي مجموعة سوق المعلوماتية المنضوية تحت لواء اتحاد أرباب العمل الموريتانين (اتحادية الخدمات / قسم التحول الرقمي والابتكار)، اليوم الاثنين بمعالي وزير التحول الرقمي، السيد المختار أحمد اليدالي بمكتبه في نواكشوط.
وقد استقبلنا معالي الوزير – مشكوراً – ورحب بنا، وتعاطى معنا طيلة اللقاء بشكل ودي.
وكان اللقاء فرصة للتباحث مع معالي الوزير المحترم حول مخاوفنا من الأخبار المتداولة حول القرار الحكومي الذي صدر مؤخرا والقاضي بمركزة توريد الأجهزة المعلوماتية والإلكترونية للقطاعات الحكومية على موردين كبار عن طريق وزارة التحول الرقمي.
وشرحنا لمعالي الوزير، ما قد يعنيه هذا القرار -إن تأكد- من آثار سلبية مدمرة على السوق الذي يمثل مصدر رزق للكثيرين ويشغل مئات العمال المعيلين لمئات الأسر الفقيرة.
وفيما يلي ردّ معالي الوزير على النقاط المثارة:
1- أن موضوع التعميم الرسمي الذي وجهته وزارة التحول الرقمي للقطاعات الحكومية، والذي شكل سببا لمخاوفنا، يتعلق بميزانيات الاستثمار – فقط – وفي حدود 300 مليون أوقية قديمة، ولا يتعلق بميزانيات التسيير.
2- أكد على تبني القطاع لسياسة الدولة الرامية لحماية المؤسسات المتوسطة والصغيرة، وضمان ولوجها إلى الطلبية العمومية.
3- في إطار التشاور حول هذا الموضوع، طلب منا السيد الوزير إرسال مذكرة تفصيلية تحوي مقترحاتنا بشأن طريقة العمل المثلى في تنفيذ الطلبيات في إطار ميزانية الاستثمار المذكورة أعلاه.
وفي الأخير نود أن نتوجه بالشكر الجزيل والامتنان لمعالي وزير التحول الرقمي السيد المختار أحمد اليدالي، على الفرصة التي منح لنا للتعبير عن مخاوفنا من القرار – موضوع اللقاء – كما نشكره على شروحه الوافية التي أوضحت لنا مجال تطبيق القرار، وبددت المخاوف في هذا الخصوص، ونعتبر هذه الفرصة التي أتاح لنا دليلا على تطبيق معاليه لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني بتقريب الإدارة من المواطنين.
الموقعون:
1. الحسين ولد محمد لمين
2. الهادي ولد حمود
3. محمد يحي ولد جيد
4. محمد يحي ولد النا
5. السالم ولد سيد
6. طه ولد الداه
7. أحمدو ولد احميدي
8. محمد ولد اب
9. عبد القادر جانيْ
10. أبي ولد المولود

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى