تحطم طائرة ركاب فى مصر.

 

تحطمت طائرة ركاب روسية كانت تحمل على متنها أكثر من 200 شخص وسط سيناء، شمال شرقي مصر، حسبما أكدت الحكومة المصرية.
وكانت الطائرة أقلعت من منتجع شرم الشيخ في طريقها إلى مدينة سان بطرسبرغ الروسية.
وذكرت وسائل إعلام مصرية أن السلطات حددت موقع سقوط الطائرة وعثرت على حطامها على بعد نحو 50 كيلو متر جنوب مدينة العريش في إحدى القرى التابعة لمركز الحسنة بوسط سيناء.
وأرسلت عشرات من سيارات الإسعاف إلى الموقع.
وأكد بيان لرئاسة الوزراء أن “الطائرة تحطمت وسط سيناء وتم تشكيل غرفة عمليات لمتابعة الحادث”.
وكانت الطائرة، المملوكة لشركة طيران كوغاليمافيا ومقرها غرب سيبيريا، تحمل على متنها 200 راكب إضافة إلى 7 أفراد هم طاقم الطائرة.
ووفقا لسلطات الطيران الروسية، أقلعت الطائرة من مطار شرم الشيخ في تمام الساعة 3:51 بتوقيت غرينتش وكان من المقرر أن تهبط في سان بطرسبرغ في تمام الساعة 12:10 بالتوقيت المحلي.
وأضافت السلطات أن الطائرة فشلت في إجراء اتصال مع برج المراقبة في قبرص وفقا لما هو مقرر بعد مرور 23 دقيقة من إقلاعها قبل أن تختفي من شاشات الرادار.
ونقلت وكالة تاس الروسية عن مسؤولين في بطرسبرغ قولهم إن السلطات أقامت مركزا لمساعدة أقارب الضحايا في مطار بولكوفو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى