تنظيم ندوة حول موريتانياالدولة: بين رهانات التأسيس ومتطلبات التجذر.

نظم المركز الموريتاني للبحوث والدراسات الإنسانية مساء اليوم الاثنين في نواكشوط ندوة بعنوان ” موريتانيا الدولة: بين رهانات التأسيس ومتطلبات التجذر”.

وقدم الدكاترة والباحثون المشاركون في الندوة محاضرات وعروضا تناولت الموضوع من مختلف جوانبه، حيث تم التركيز على نشأة الدولة والمراحل التي مرت بها منذ بداية دخول المستعمر إلى تاريخ الاستقلال والحقب التي بعده.

وأكد رئيس المركز الموريتاني للبحوث الانسانية الدكتور محمد سيد أحمد فال الوداني في كلمة له بالمناسبة أن الغرض من تنظيم هذه الندوة هو تحديد مفهوم لموضوع ظلت الرؤى مختلفة بشأنه؛ ممايتطلب طرحه من جديد لتحليل الباحثين حول رهانات تأسيس الدولة الموريتانية و المشروع الوطني.

وقال إنه لايمكن تحليل الظاهرة السياسية إلا من خلال تحليل وفهم للسلطة السياسية مادامت هذه الأخيرة هي الناظم لحركتها مع دراسة النخبةالممسكة بدواليبها، متسائلا هل تراجع الخطاب الايديولوجي الذي حملته النخبة المثقفة مع بداية ظهور الدولة الوطنية.

وحضر الندوة عدد من المثقفين والباحثين في التاريخ والعلوم السياسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى