توزيع الجوائز على الفائزين بمسابقة القرءان بإذاعة موريتانيا

احتضنت إذاعة موريتانيا اليوم الثلاثاء 27-12-2016 حفلا لتوزيع الجوائز على الفائزين في النسخة الخامسة من المسابقة الكبرى لحفظ وتجويد القرآن الكريم التي تنظمها سنويا خلال شهر رمضان المبارك.

وكانت الجائزة الأولى من هذه النسخة من نصيب المتسابق خطرى ولد المختار الشيخ وهذه الجائزة هي مصحف شريف وشيك بمبلغ ثلاثة ملايين أوقية.

 

أما الجائزة الثانية وهي مصحف شريف ومليونان من الأوقية فنالها المتسابق اجيه ولد بابه.

 

ومنحت الجائزة الثالثة التي هي مصحف شريف ومليون أوقية المتسابقتان رقية بنت محمد وبلقيس بنت عبد الله.

وأكد المدير العام لإذاعة موريتانيا السيد عبد الله ولد يعقوب ولد حرمة الله بالمناسبة ان هذه المسابقة تنظم برعاية سامية من رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز، قائد العمل الإسلامي وصاحب الفكرة العبقرية في إنشاء إذاعة القرآن الكريم وقناة المحظرة.

وأشار إلى أن هاتين الهيئتين مسخرتان لخدمة كتاب الله خالصة لوجهه وبعيدا عن أي استغلال دنيوي أو سياسي من أجل أن تستعيد البلاد مكانتها كحاضنة للقرآن وعلومه وكمركز اشعاع حضاري في شبه المنطقة بل وفي العالم كله.

 

وجدد التزام إذاعة موريتانيا بهذا المشروع الحضاري الرامي للاحتفاء بالعلم والعلماء وخدمة كتاب الله واعطاء صورة ناصعة للعالم عن علم وورع ووسطية واعتدال نهج أهل شنقيط.

 

وأضاف أنه ضمن هذا المنحى طوعت الاذاعة كل أساليب وآليات الانتاج الاعلامي لخدمة هذا المشروع بمهنية وفعالية عبر إعداد سلسلة برامج من اعماق المحظرة الموريتانية في طول البلاد وعرضها ووفق منهج علمي مدروس ومنظم بإشراف من المختصين ومزكى من المرجعيات العلمية في البلاد.

 

واستعرض رئيس لجنة المسابقة الشيخ/ سيدي محمد ولد آبكه بالمناسبة فضل التعلم والاشتغال بالقرآن الكريم حفظا وتجويدا وعلوما، مبينا الآليات التي اعتمدتها اللجنة في تصحيح المسابقة والتي تميزت بالشفافية والانصاف.

 

وحضر الحفل جمع من العلماء والقراء وطلبة العلم والمهتمين بالعلوم الشرعية في البلاد والمدعوين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى