جمعية بسمة تواسي المعاقين في يومهم الوطني: تقرير مصور

شواطئ ميديا: تقرير: مصطفى سيديا

تحت شعار: “مدينة تسمح بالولوج للجميع، شرط أساسي لمشاركة الأشخاص المعاقين”

احتضن فضاء التنوع البيئي والثقافي الليلة البارحة سهرة خيرية منظمة من طرف جمعية بسمة لرعاية الأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة بمناسبة اليوم الوطني للأشخاص المعاقين.

وتميزت التظاهرة بكون كآفة الأعمال أدارها أشخاص معاقون، من تنظيم وإحياء للسهرة بوقفات مديحية..إلخ.

رئيسة الجمعية أم كلثوم منت العابد وفي كلمتها الافتتاحية قالت إنه تم اتخاذ العديد من القرارات الايجابية لعل أبرزها المصادقة على عديد الاتفاقيات الدولية التي تحمي حقوق الأشخاص المعاقين، مؤكدة أن حماية وترقية حقوق الانسان أصبحت توجها عاما ضمن البرامج التنموية للحكومة خاصة إذا تعلق الأمر بذوي الاحتياجات الخاصة.

٢٠١٦٠٦٢٩_٢٣٣٢٣٥

منت العابد أيضا نوهت بإصدار القانون رقم:043 والذي بموجبه تم الاعلان عن إدارة خاصة بالأشخاص المعاقين وافتتاح مركز لتكوين وترقية الأطفال المعاقين ، وزيادة المخصص المالي الخاص بالجمعيات العاملة في مجال الإعاقة.

بدوره مدير مركز التكوين والترقية الاجتماعية للاطفال ذوي الإعاقة الدكتور محمد عبد الرحيم ولد حمادي أكد أن الحكومة بتوجيه من السلطات العليا في البلد تولي أهمية كبرىلذوي الإحتياجات الخاصة، مستعرضا أهم الإنجازات التي تحققت من أجل مساعدتهم على تذليل الصعاب التي يواجهونها.

ولد حمادي أشاد في ختام مداخلته بالدور الذي ظلت تلعبه جمعية بسمة في هذا المجال منذ تأسيسها.٢٠١٦٠٦٣٠_٠٠٣٧٣١

المنصة الرسمية تداول عليها عدد من المهتمين ورؤساء الجمعيات الناشطة في الميدان، والذين اتفقوا على ضرورة بذل الكثير من الجهد من اجل دمج هذه الشريحة ضمن الحراك العام للمجتمع وإزاحة كل التحديات التي تقف في وجه ذلك.

٢٠١٦٠٦٣٠_٠٠٠٣١٩

 

 

 

 

 

وشهد الحفل تقديم جوائز للأشخاص المعاقين، وتوظيع حقائب مساعدات، كما شهد فتح صندوق للتبرعات شهد إقبالا كبيرا من لدن الحاضرين

.٢٠١٦٠٦٣٠_٠٠٣٨١٠

السهرة الخيرية حضرتها منظمات هامة ومراكز وازنة إضافة لجمع غفير من السكان وعدد معتبر من الاعلاميين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى