مبادرة نسوية تنظم يوم لانتشال القمامة في توجنين.

 

 

تجسيدا لنشر ثقافة العمل التطوعي وتمشيا مع توجيهات فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز حول ضرورة التخلص من القمامة نظمت عدد من نساء مقاطعة توجنين “حي بوحديدة الجنوبي” يوما تطوعي نسوي لانتشال القمامة ومخلفاتها عن المنطقة تحت رئاسة و إشراف السيدة مريم بنت محمد سيدي الناشطة المدنية وقد بدأ النسوة التواجد في الصباح الباكر قبل أن تطوعيا .

 شمل هذا اليوم التطوعي تنظيف عدة مناطق في الحي من بينها ساحة مدرسة عمار ومسجد الزبير وعدة شوارع أخرى وعلى الرغم من أن المنطقة شعبية ولا زالت تعاني من مخلفات الكزرة إلا ان ذلك لم يمنع هؤلاء النسوة من السعي بحزم وجد لجعل حيهم خال من الأوساخ المتراكمة .

وتعلل رئيسة المبادرة مريم بنت محمد سيدي سبب هذه الهبة النسوية قائلة : بان دور المواطن يجب ان يكون التعاطي مع الشأن العام بايجابية لذا فنظافة المقاطعة او المدينة هي مسألة تخدم الوطن و المواطن اولا و اخيرا و قد كرست الدولة كافة الجهود و الطاقات لانجاح هذه الحملة و علينا  كمواطنين ان نساعدها و نشارك في هذا العمل الوطني الجبار لجعل مدينتنا نظيفة و لها وجه حضاري لائق .

  للموقع : حمودي / حمادي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى