محاولة انقلاب في تركيا …

فصيل من  القوات المسلحة التركية يحاول  السيطرة  على السلطة في تركيا في محاولة انقلابية لم تتحدد معالمها بعد.

وفي بيان أرسل بالبريد الإلكتروني وأذاعته قنوات تلفزيونية تركية قال الإنقلابيون  إن جميع العلاقات الخارجية لتركيا ستستمر وإن الأولوية ستبقى لسيادة القانون.

وكان  رئيس الوزراء التركي في وقت سابق قد صرح بأن فصيلا داخل الجيش حاول الاستيلاء على السلطة لكن سيتم دحرهم وإن من الخطأ وصف ما حدث بأنه انقلاب.

وكالة الأناضول الرسمية أفادت أنه تم اعتقال رئيس أركان الجيش التركي الجنرال خلوصي آكار من قبل الانقلابيين.

كما أفادت بانفجار في مقر القيادة العامة للشرطة في اسطنبول، ‏وأعلنت “سي إن إن التركية” أن الرئيس أردوغان في مكان آمن.

وكان الرئيس التركي اردوغان قد تحث لإحدي القنوات في اتصال هاتفي طالب فيه الشعب للخروج إلي الشوارع و الميادين العامة لرفض الإنقلاب علي الشرعية و الديموقراطية.

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى