مسلحون : يهاجمون معسكرا للجيش المالي.

 

أعلنت مصادر رسمية مالية سيطرة مسلحين على معسكرين للجيش شمال البلاد، أحدهما بالقرب من الحدود مع موريتانيا.

وأكد الجيش المالي تعرض بلدة ليري بمنطقة تمبكتو لهجوم قرابة الساعة الثالثة والنصف من زوال الأحد.

ونقلت وسائل إعلام عن أحد المنتخبين المحليين في البلدة قوله إن: “مسلحين هاجموا المعسكرين، وبعد القتال، سيطروا عليهما”، مضيفا: “نحن ننتظر وصول تعزيزات الجيش، لكن في الوقت الحالي المسلحون هم من يسيطرون”.

وأكد مسؤول رسمي من المنطقة أيضا أن مسلحين هاجموا المعسكرين ويواصلون السيطرة عليهما، مضيفا أن هناك وفيات لكنه غير قادر على إعطاء حصيلة.

وأعلن المتحدث باسم تنسيقية حركات أزواد، ألمو أغ محمد، مسؤولية التنسيقية عن الهجوم، مضيفا “لقد هاجمنا معسكرين للجيش في بلدة ليري وسيطرنا عليهما الأحد” متابعا “المعسكرات تحت سيطرتنا. أسقطنا طائرة عسكرية”.

وتصاعدات وتيرة الاشتباكات في مسعى من طرفيها للسيطرة على الأراضي، مع انسحاب قوات حفظ السلام الأممية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى