موقع RFI موريتانيا تسعى لتفعيل التعاون بين دول الساحل و القرن الافريقي في مجال الإستخبارات.

 

قال موقع RFI إن موريتانيا تسعى لتفعيل التعاون بين مخابرات دول الساحل ومخابرات دول القرن الإفريقي.

وقال الموقع نظّمت موريتانيا اجتماعا استثنائيا في الفترة من 5 إلى 7 نوفمبر مع الاتحاد الإفريقي، ولجنة المخابرات والأمن الإفريقية من أجل إحياء مساريْ نواكشوط وجيبوتي القديميْن.

ويهدف هذان المساران، اللذان بدآ قبل حوالي عشر سنوات، إلى تعزيز التعاون بين العديد من البلدان في منطقة الساحل والصحراء والقرن الأفريقي لتعزيز الأمن في القارة.

ونقل الموقع عن مدير الأمن الخارجي الموريتاني الجنرال حنن ولد هنون ولد سيدي قوله “لقد عرفت موريتانيا كيف تتوقع. أولا على المستوى الأمني، وتعمل أجهزة المخابرات بشكل جيد للغاية وتعتبر مثالا في المنطقة، لقد أطلقنا استراتيجية ملهمة لجميع البلدان الأفريقية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى