هيئة أحمدو ولد عبد العزيز “الرحمة” :تواصل رحلة البذل و العطاء.

خلال جولته في ولاية لبراكنة حرص رئيس هيئة الرحمة السيد بدر الدين ولد عبد العزيز علي الإشراف بنفسه علي تقسيم اللوازم المدرسية علي التلاميذ ضمن حملة وطنية ستشمل مختلف نقاط الوطن .
و ظلت الهيئة و ستبقي حريصة علي تقديم مختلف الخدمات الإنسانية للموطنين الأكثر احتياجا.
في تجمع بورات و بعد تقسيم الأدوات المدرسية علي التلاميذ استمع رئيس الهيئة السيد بدر الدين بإهتمام بالغ للمواطنين لتقديم بعض المطالب للهيئة متعلقة بتوفير المياه الصالحة للشرب والسكن اللائق ، ودعم إعادة تأهيل المدارس ومشاريع التنمية للمرأة …
و كان المواطنون سعداء بمستوي تجاوب رئيس الهيئة معهم.
نشير إلي ان الحملة الوطنيةالأخيرة لتقسيم الأدوات المدرسية طالت ثلاث ولايات , حيث استفادت 11 مدرسة عدد تلاميذهذه المدارس 4000 تلميذ استفادوا كلهم من هذه الأدوات المدرسية .
و لم تثني شدة البرد عمال الهيئة و رئيسها عن استكمال رحلة العطاء الموفقة و التي ستستفيد منها مختلف ولايات الوطن بمشيئة الله.
و لأن الهيئة تدرك الدور الكبير الذى تلعبه المحاظر فى نشر العلم و المعرفة فقد قدمت لمحظرة أهل ديدي في مدينة كرو مجموعة من الأدوات المدرسية والمساعدات الغذائية والتي ثمنها القائمون على هذه المحظرة التي تأطر العديد من الطلاب القادمين من مختلف البلدان المجاورة فضلا عن الطلبة الموريتانيين الذين يدرسون بها .
و علي صعيد آخر قدمت الهيئة مجموعة من اللوحات الذكية لتلاميذ ثانوية الامتياز بكيفة سعيا منها إلى تطوير ملكاتهم المعرفية و قد أبدي التلاميذ و الأسرة المدرسية سعادتهم بهذه المساعدات القيمة.
11205037_248383845493559_6696591607756078652_n

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى