وزيرتا البيطرةالموريتانية والسنغالية تدعوان الى المزيد من التنسيق بين منمي البلدين.

 

 

وقعت وزيرة البيطرة الدكتورة فاطمة بنت حبيب،صباح الجمعة بمباني الوزارة في نواكشوط، مع السيدة آمنتا بينغ انجاي،وزيرة البيطرة والانتاج الحيواني السنغالية على محضر زيارة هذه الاخيرة لبلادنا منذ أمس الاول في اطار تحضير موسم الاضاحي في جمهورية السنغال هذه السنة .

وتضمن المحضر عدة نقاط تتعلق بالترتيبات التي تم وضعها من طرف الجانبين الموريتاني والسنغالي لضمان تموين الاسواق السنغالية بالاضاحي ولتسهيل تنفيذ العملية في ظروف مرضية تطبعها روح التكامل والانضباط والمسؤولية في التعامل مع تجارالماشية الموريتانيين خلال موسم الاضاحي.

وأكد الطرفان في هذه الوثيقة على ضرورة وضع نظام للمتابعة والانذار للتطبيق الجيد لاجراءات التسهيل والاشراك الفعلي للتنظيمات المهنية في كلا البلدين في هذه العملية اضافة الى وضع لجنة مشتركة تتألف من ممثلين للدولة والمنظمات المهنية للبيطرة ،مكلفة بتنظيم وتسيير ومتابعة وتقييم تموين الاسواق السنغالية بألاضاحي.

ودعا الطرفان الى تطوير وضع البنى التجارية للمواشي على طول الحدود مع وضع حصيلة للعملية بعد عيدالاضحى والقيام بالتصحيحات الضرورية اذاأقتضى الامر ذلك .

وأشادت الوزيرتان في كلمتيهما المرتجلتين بمستوى نتائج هذه الزيارة،مجددتين استعدادهما على مواصلةالتعاون والتنسيق من أجل النهوض بقطاع الثروة الحيوانية في البلدين خدمة لشعبيهماالشقيقين ووفقا لتطلعات قائدي بلديهما رئيس الجمهورية محمد ولد عبدالعزيز وماكي صال رئيس جمهورية السنغال.

وطالبت الوزيرتان المنظمات المهنية للمنمين في كلا البلدين بالمزيد من التشاور والتنسيق بغية تذليل كل العقبات التي لا تخدم المصالح المشتركة لهذا القطاع الحيوي الهام.

وحضر حفل التوقيع، الامين العام لوزارة البيطرة الدكتور فال المختار ووالي اترارزه السيد محمد المصطفى ولد محمد فال وعدد من كبار المسؤولين في قطاع البيطرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى